أنا وضرتي الجزء الرابع








الجزء الرابع


دخلت كنتسلت والرعده شاداني من راسي لرجليا ليوم نطلق مشيت للكوزينة لقيت هدى كضحك يلاه قلت الحمد لله مازال ماجا..خرجت كيبان ليا محمد كيشوف فيا شي شوفات ماكيبشروش بالخير تخلعت وركابي مابقاوش هازيني محمد:فين كنتي؟خارجه بلا خبار حد وزايداها بالتعطال مالكي ماهازا تلفونك؟انا تغرغرو عيني ماقدرت ندافع على راسي بانت ليا هدى كضحك هما يبداو الدموع...هبط راسي الارض حيت عارفة راسي غالطه قلتلو س..م..ح..ليا م..ا..قصدت وجريت لبيتي وسديت الباب مورايا كنبكي محمد جا كيدق حتى عيا هو يمشي لخدمتو ..داني النعاس مع العيا ومانعست الليلة الفايتة طحت كومة..حتى المغرب عاد فقت ..توضيت صليت الصلاة اللي فاتني ورجعت تكيت كنفكر فهادشي كامل اللي وااقع لي وحياتي اللي تبدلات من بعد الزواج كنت عايشة هانية ومهنية وكملات عليا دابا حتى بالسحور بحال الا ناقصني مشاكل..كاي بنت كنفكر بلي الزواج هو نهايه المشاكل وهو عبارة عن حياة كلها حب ورومانسية مع الارنبات وداكشي...كنتخايل راسي عايشة مع راجلي ووليداتي كيكبرو قدام عينينا فسعادة..بعض الاحيان كنقول وكلت الله على اللي كان حيلة وسباب فهادشي االلي انا فيه وفدخول هدى حياتي ولكن سرعان ما كنرجع ونقول اعود بالله المكتاب هداك واللي دارت عجوزتي اي وحدة اخرى تقدر ديروعلى ود ولدها ويمكن بلاصتها نقدر..قطع تفكيري الدقان فالباب محمد اللي جا مابغيتش نحل ليه قالي اودي عطيني غير المدكرة ديالي فها شي نواامر محتاجهم ضروري من بعد بقاي فقعانه السيمانة كاملة جاتني البكية ملي سمعتو هزيت المدكرة حليت الباب غير بشوية مديتها لو هو يدفعني وذخل قالي:مال الزين مقلق؟هبط راسي نخبي دموعي قالي غير قولي شكون قلقك وانا نضبر معاه؟قلتلو فراسي زعما كاع ماعرفتي وانا ندور بغيت نرجع بلاصتي نبعد منو قبل مانفاجر عليه جرني لعندو بغا يجلسني نتكلمو مابغيتش زير ليا على يدي وجرني وجلسني على رجليه وقربني منو مزياان حتى تزيرت وبدا كييتكلم وانا مامركزاش معاه من القرب الكبير اللي بينا.محمد:سمحيليا تعصبت عليك ولكن عذريني راكي خارجة بلاخبار حد وتلفونك فالدار كفاش بغيتي نتصرف,راني تخلعت عليك بزااف حتى من هدى ماعرفت فين زدتي بقيت نتسناك تعيطي والو عارف راسي تعصبت عليك وغوت عدريني ..انا غير مشيت عند ماما مع الزربه نسيت تلفوني ..ماتقلقيش احبيبة قلتلو راه ماتقلقت حيت خاصمتيني لا انا اللي مقلقني هوا انك درتيها قدام هدى وحنا متافقين نحلو مشاكلنا بووحدنا ومانبقاوش نتناقشو قدام شي حد ونتا ماحتارمتيش التفاق عاود طلب مني السماحة وعنقني كنت محتاجة شي حد يعنقني بقييت نبكي حيت عيييييت وحت حد ماكيفهمني كنبكي على سعدي وعلى كلشي محمد يسحابلو راه غير حيت مقلقة منو مابغيتش نخبرو باللي كاين وكمدتها فعضامي ...نسيت راسي حتى كنسمع المسمومة كتعيط سي محمد ماغادي تجي تنعس محمد:لا غنبقا مع سكينة راها مريضة سمحيلي نقزت :لاغير سير انا مزيانة محمد:سكتينا انا ماصدقت لقيت فرصة نجي حداك ونتي كتصدري فيا..جابلي الضحك اوووه واخيرا ضحكتي  دازت ايام وعلاقتي بهدى كتزيد فالتوتر من بعدما خملت بيتي لقيتها معمرة الدنيا بالحرووووز كندير الرقية يوميا..مابقيتش كنافقها كنجوبها الازادت فيه  كدير البراءه ملي يكون الراجل غير كيخرج وتبين على نيابها وملي كتجيب امها كتكمل  حرااات فيا العيشة مابقيت كنحمل الدار بغات تسطيني بفعايلها..واحد النهار خرجت وتلاقيت مع واحد البنت كانت خدامة معايا..هدرنا وتعاودنا شوية ونصحاتني نرجع الخدمة الا بقيت مع هاديك النهار كامل غادا تصطيني وقالت بلي كاين بوسط خاوي فالشركة وتافقنا نوجد وراقيا...فكرت ولقيت بلي هداك حل مناسب من مصلاحتي نبعد ماما عجبها الحال مي بقالي محمد اللي راسو قاسح وحنا فايت دوينا فالموضوع والفكرة ماعجباهش من الخطبة ماعرفتش كفاش ندير نبدا معاه الموضوع نصحاتني امي نبدالو بالتدريج وان المرا الحلحالة احسن من المرا السحارة ..طبقت الكلام مرة مرة كنلوح الهضرة وكندير كلشي داكشي اللي كيعجبو هدى مابقات كتكون فالدار بزااف ملي بدل ليها الطنوبيل عطاتها غير للدوران واحد الليلة مشات عند امها وستغليت الفرصة لاحياء الليالي الرومانسية ودرت عشيوة غزالة وتبوكست تاصلت بمحمد يجي بكري درت السبة بالخوف وانا بوحدي فالدار مسكين جا دغيا ومخلوع طفيت الضو وشعلت شميعات ملي مالق الضوء تخلع مسكين لقاني قلبت الدار ريسطو عجبو الحال بزااف وقالي مالكي قطعتي عليا هاد الجو الزوين قلتلو راه غير مكنلقاش راحتي وقالي نتي اللي بغيتي هادشي اما انا من الاول ماباغيش..قلب الموضوع ماشي وقتو هادي بقا كيضحك بدينا العشا وقتارحت عليه موضوع الخدمة قالي محمد: نوو حبيبة مابغيتكش تكرفصي وتضغطي بالخدمة ونتي ماخصك حتى خير كلشي كيجيك قلتلو: راني مليت الدار وزايدون غنرتاح الا خدمت قربت منو قلتلو دابا شنو قلتي بليييز السيد ترخاا قالي: فاش غتخدمي بالسلامة قلتلو: بلي ضبرت فالشركة اللي خدمت فيها من قبل بدا يضحك محمد: نتي مقادة امورك غير جيتي تعلميني قلتلو: حاشا احبيبة  محمد:مالكي ماتجي تخدمي عندي ياك غير الخدمة اللي بغيتى قلتلو:لا بغيت نبقا بعيدة حيت الا خدمت معاك غادا نطلع لك فالراس هه تافقنا انه السالير ديالي نخليه ومحمد غايبقا يصرف عليا كديما هادا شرطو دوزنا يامات زوينة ملي ماكانتش هدى رجعت شوية للحياة مشيت تشاورت مع خالتي مايعجبها العجب بقيت علها بحلاوت اللسان حتى قبلات سولاتني على علاقتي بالضرة على شوية كنت غنقول كلشي مي رجعت سكت حيت اكييد ماغاديش تقبل العيب فبنت ختها ...وسولاتني ياكمة حاملة قلت مافراسي مايتعاود وهي مصرة تذخل فالموضوع جاتني واحد الفكرة واللي هي تقدر تزوجو بالثالثة الا ماولدات هادي ...تكمل الباهية خالتي:وانتي مشيتي مازال عند الطبيب كين شي تحسن قلتلها:من نهار قررتي تزوجي ولدك مابقيت مشيت عند شي طبيب الدواء اللي كانشرب مازال الاتفكرتو قاليا تبعيه كينظم الهرمونات وكيحيد البرودة ..خالتي:شوفي ابنتي راك عزيزة عندي ماشي العكس ومعتابراك بنتي وماحقداش عليك ,لكن مصلحة ولدي اهم عندي لدلك بغيت نزوجو.. اووووف خالتي:مالك ابنتي حسي بيا شوية حتا انا بغيت نشوف حفادي نلعب معاهم قبل مانموت عندي غير ولد واحد ماعندي كثر..هاد الموضوع بالضبط هو نقطة الضعف ديالي التفكير فيه كيخليني نبكي  حت حد ماحاس بيا مجتمعنا كيهمش المراه الا ماولدات في حين ان الراجل كتبقا مرتو صابرة معاه وكتربي معاه شي يتييم ماشي عنصرية هادي؟ماجوبتهاش ولكن دموعي قضات الغرض مسحت دموعي ورجعت لداري.
دفعت للخدممة وبحكم ان عندي خبرة تقبلت كيوصلني راجلي فالصبااح ومرات كنتغدا مع امي حيت قريبة وكنرجع وهدى كنشوفها نادرا واحد النهار عيطلي محمد وعطاني واحد العنوان واصر عليا نجي دغيا طلبت الادن خرجت والخلعة مابغات تطلق مني خفت تكون طارية لو شي حاجة ومابغيش يخلعني كاع السيناريوات طاحو فبالي وصلت للبلاصة بانلي جاي جرني معاه تال واحد البلاصة وسدلي عيني وصلنا وقالي غير تحلي عينيك وهالمفاجئة قدامك رتاحيييت ملي ماطاري والو حليت عيني وفرحت بزاااف المفاجئة كانت كبيرة عنقتو قدام الناس ماعقت حتى فات الحال جابلي طنوبيل واعرة ماغاديش نقولكم الماركة نخاف تحسدوني او ضربوني بالعين هههه عارفة قلوبكم لاتتحمل..عجبني الحال حيت تفكر عيد ميلادي وانا اللي مولاتو نسيتو تمنى لي ميلاد سعيد ودرنا حفلة صغيرة بناتنا هدى غير كتخنزر ماتسوقت لها حيت فرحتي كبر من انيي نفسدها بسبب خرفاء وليت كنخرج وندخل وقتما بغيت و بقينا على هادالحال تال واحد النهار هدى بدات كترد عاونتها سولتها مالها ماجوباتنيش عطيتها الدوا وزدت فحالي تاصلات امي وعاودت لها وفاجئاتني ملي قالت راه يمكن حاملة تصدمت ماعرفتش واش نفرح حيت محمد غيولي اب اولا نتقلق على راسي وصاتني نرد لها البال فهاد الفترة ونسا لي  فات لوجه الله ونطلب لها الهداية كفاش نعاونها وهي نهار نمرض كنطلبها على كاس ماء ماكتعتقني بيه...نعلت الشيطان ودخلت عندها للبيت ديالها اللي عمري دخلت لو حيت ديما مسورتاه ومطرق سولتها كبقات ..هدى:واش كتشفاي ولا شنو شوفي بلا مانبقاو نافقو بعضياتنا الضرات عمرهم يكونو خوت ولا صحابات ..انا الواجب الانساني ماخلانيش نفوتك فهاد الحالة هدى:فبلاصتك غاندير راسي ماشفتك موتي كاع نتي ماسوقيش حيت ببساطة كنكرهك..انا:وعلاش هاد الكره كلو ياك نتي لي قبلتي تجي عليا ضرة..هدى:كنكرهك قبل مانتزوج خديتي ليا محمد اللي من ديما كنتسناه يتزوجني وهو مافخباروش ملي جيت نصارحو عطاني الدعوة ديال عرسكم ...سولتها كتبغيه اهدى؟؟سكتات وهي تضحك هدى:الحب غير فالافلام انابغيت نتزوجو حيت عارفة معاه مايخصني خير غادي يوفري لي كاع شروط الرفاهية لي كنحلم بها ماشي كنبغيه الحب خلتولك...بقات تضحك بهستيرية بحال شي مجنونة خفتها تفوت فياشي دقة وانا نزيد بحالي ديما كترد وكتبقا غير لاويه كنقولها زيدي  تدوزي مابغات جبت لها التيست من الفاغماسي وقالت راها حاملة فرحت لها وتمنيت نكون بلاصتها ويجي النهار اللي نعررف فيه راسي حاملة هزيت كفوفي للسماء وقلت ياربي لهلا تحرمني والمسلمات من نعمة الامومة ..كنقول ياربي تطرا شي معجزة وتعطيني هدى ولدها ههه اخر حاجة ديرهاتسطييييت فرحت كتر من ماماه تاصلت بخالتي بشرتها جات بالجراا غير دخلات عند هدى وبدات كتبوس فهها وتدعي ماعاها خالتي:حمدتك ياربي وشكرتك عشت حتى شفت هاد النهار.....هدى:اووووووووفف فقستينا من الصباح االشارفة درتي ليا الشقيقة بكلامك...خالتي مسكيننة بقات غير مصدومة وكتشوف كنسكت فهدى ونزوق الهضرة من وراها عادما كتزيد فيه هدى:نوضي بدلي ساعة باخرى واش ماعندك دارك كضلي خيطي بيطي هناا خالتي::عادرااك ابنييتي كاع دزنا من الوحم الله يسمح لنا خرجاتها من البيت مسكيننة اسحابلها غير اللوحم ماعرفااتش بللي هاداك الوجه الحقيقي ديااها..كتبكي دخلتهاعندي خالتي :الله ابنيتي شفتي لقيت الخير فالبراني مالقيتوش فبنت ختي هانتي تشوفي هادي الا ولدات محال تخليني نعتب الدار احسن عوانك معاها..امييين اخالتي خصها غير تفك كلشي يهوون..جمعنا بيدما ذخل محمد مسحت لها الدموع وجمعنا الوقفة ..محمد:شنو كديرو مالكوم؟؟شك فشي حاجة مشييت جريت عندو نتلف الكلام مبروووك غادي يتزاد عندك وليد وتولي أب محمد:بصاح احبيبة؟بقا كيضحك قلتلو اه بصاح جا طارعليا بواحد التعنيقة حتى هزني جا حتا لودني  وقاليا كنت عارف غادي يجي هاد النهار الحمد لله شكرا احياتي..كنبغيييييك بغيييت نصلح ليه اللخطأ ماقدرت .لا..ما..شي....انأ...هدى...الي حاملة حطني للارض و عقد حواجبو وقالي كفاش هدى؟تزيرت قلتو ياكما نسيتي مراتك الثانيه ..خالتي:احم احم اناهنا مبرووك ااووليدي يتربى فعزك ان شاء لله .قالتلي زيدي ابنتي ووصلني للدارومنها تباتي عندي شحال هدا ماجلسنا بجوج قلتلها باتي نتي نيت غمزاتني وفهمتها باغا تخليهم على راحتهم هزيت حوايجي قلت لغد السبت يعني نبقا نيت عندها واحد يومين نرتاح من النكير ذخلت عند هدى علمتها بلي غادية قالتلي مشية بلا رجعة ,مايسمعها غير محمد وامو محمد:عاودي شنو قلتي؟هدى:ماقلت والو بلا ماتبرزط ليا راسي  بقاو كلمة من عندي كلمة من عندك وهو ماعجبوالحال ومارضاش قدامنا كتردعليه  ومو قالتلو نعل الشيطان اولدي راه مرتك كتوحم هويردخ الباب وزاد فحالو ..خرجنا لدار خالتي وجمعنا وشيخي فرح بالخبار وقاليا الله يسهل عليك ابنتي حتى نتي ان شاء لله حطينا العشاء هو يجي محمد دخل لبيتو القديم كنحزررو يخرج ياكل مابغاش..ملي جيت ننعس كنكلمو ماكيجاوب بغيت ننعس مارتاحيتش لقيتو مازال غير كيخمم طلع ليا دم وومانعسناش كلها داير للجيهة لاخرى ...تبدلو بزاف الامور محمد مابقاش كيف كان حتى تصررفاتو تبدلو ولاعدائي وغير ساكت وهدى ولات كتبين حقيقتها قدام الكل وعادما زايدا فيه..ديما كترد حتى كترد الدم وانا ملي كنشوف ديك الحالة كنرد موراها عييت معاها نمشو للطبيب مابغاتش كتخوفني ..واحد النهار دخلت لعندها الباب محلول ماسمعاتني شميت ريحة الكارو درت عندها لقيتها كتسوط الدخان ملي سولتها نكرات ورداتني مسطية ..عموما التدخين مضر وخصوصا للبيبي هدى:على اساس كيهمك ؟الله يعطينا وجهك مارديتش علها وزدت فحالي للخدمة وتاصلو بيا ماما وخالتي علموني بالي جايين ملي رجعت لقيت غير هدى تاصلت بماما وقالتلي انا فدار شيخك تشاورت مع راجلي ومشيت عندهم لقيتهم زعفانات وغير كيتغددو سولتهم مالهم ماتسناوني وكان الرد ديالهم صدمة جرات عليهم بجوجات وشبعتهم سبان ماخلات فهم لاجدرلاطاسيلة خالتي:احسن عوانك نتي اللي ساكنة معاها انا اللي خالتها تهجمات عليا بلا حشمة ..العالم الله شنوكديرلك..لاماعندها مادير لي ..ماما:اااااح وتعرفي اش كدير لها من نهار جات وهي صابره..هاد البنت عندي كترد الذاخل,شوفي حالتها كولات علاه هاكا كانت..خالتي:علاش شنو دارتلها؟؟؟انا سكت خفت نقول شي حاجة نجبد شي صداع عجوزتي قبيحة وتقدر تدير شي حاجة..

يتبع
شاركي على غوغل بلاس