زوجتي المراهقة الجزء الرابع







الجزء الرابع

غوتات عليه سلمى واماشي شغلك وا بابا هادشي راه بزاف عليا واش حتى راسي مانقدرش ندير فيه ما بغيت ماما هضري معاه راه سد عليا بالساروت حتى بدلت بيجاما و دابا غايسد عليا تا مانمشيش لمدراسا هضر الحاج كاليها ابنتي خاصكي تفهمي بلي الحجاب واجب عليك تلبسيه بالحق خاصكي نتي تبغيه ماشي هوا ليخصو ابزو عليك ابنيتي هضرات الحاجة بنتي واخا تكلسي بلا ماتمشي لمدراسا اليوم بغيت نهضر معاك واخاصافي اخالتي واخا خرج ياسين و هوا معصب 
سلمى بنيتي بغيتك تعرفي بلي ياسين ولا راجلك و خاصكي تسمعي هضرتو و ماخاصكيش تشدي معاه زكير الا بيتي تعيشي بيخير ياسين راه معصب ويدو سابقاه ولكين قلبو حنين وضريف خاصكي تعرفي راكي دابا مرات الراجل وخاصكي تفهمي بلي خاص ابان فتصرفاتك و فلبسك واخا اخالتي و لكن لحجاب خاصني انا نبغيه ماشي هوا يبززو عليا صافي ابنتي هاكي قراي هاد الكتوبة باش تعرفي بلي لحجاب واجب عليك و مافيهش اللعب و من ناحية ياسين انا غانخليه يقتانع بلي خاصو يخليك تقتانعي بيه صافي يالله قراي ليا هاد الكتوبة صافي اخالتي غانقراهوم دابا هنا نيت كلسات فالصالون كاتقرا وجاوها الدموع حيت بعدات على دينها بزاااف حسات بلي دنوبها هوما السباب فهادشي كامل ولكين كان قرار انها تحجب صعيب عليها بزاف واخا تاترات بزاف ملي قرات غي شوية من دوك الكتوبة قررات من اليوم ماتفلت  الصلاة لي ماكانتش تاتصليها اصلا ولكين دابا ماعمرها تفلتها بقات فصالون تاتقرا وتايطيحو لها الدموع من اهمالها لدينها تا لوقيت لغدا تا عيطو ليها خرجات تغدات كان كولشي عادي ضحكات معا الحاج والحاجة كيما ديما و ياسين مغوبش كي العادة مامسوقش ليها سلمى عايشا السعادة معا الحاج و الحاجة ولكين ملي طلعات لبيتها تصدمات ملي لقات حوايجها كاملين غبرووو بلاصتهوم جلالب و عبايات و صايات و كساوي طوااال و بيجامات مامقزبينش جاها داكشي بحال لبس الشارفات غوتات غوتا وحدا جا الحاج و الحاجة كايجريو مالك ابنتي بابا اش هادشي فين هوما حوايجي هضر ياسين من موراهوم كاليها حرقتهوم .....

اويلي اولدي على حرقتيهوم ماتناقشوش معايا سلمى ماغاتعاودش تلبس داك لبس حوايجها دابا راهوما فا لبلاكار شافت سلمى تا عيات و رضات بالامر الواقع و كالت ليهوم بكل هدوء صافي ماكاين موشكيل انا غاندير لي قلتي ليا اماما الله ارضي عليك ابنيتي خرجو كاملين و تبعاتهوم لابسا عبايا و شال نزلات ماما انا عندي غاراض انمشي نجيب شيحاجا من دارنا و انا جايا كاليها الحاج بلاتي بنيتي نوصلك لا ابابا انا غانمشي فطاكسي بلا مانعدبك تسناي انا نوصلك كلت ليكوم غانمشي فطاكسي نزل ياسين سبقها حل ليها الباب د الطموبيل كاليها طلعي كالت ليه لا غانمشي فطاكسي جرها دفعها لطموبيل وسد الباب و ديمارا كاليها ملي تبغي ترجعي عيطي ليا نزلات ماتسوقاتش ليه خلاتو تا مشا وشدات طاكسي عيطات لماماها كنت جيت لدار نشوفك نسيت واش نتي خداما هاد الوقيتة انا دابا راجعا مراخرى  مافاتت نص ساعا تقريبا راهيا ف الدار هازا معاها باليزة كالت ليها الحاجة هادو حوايجك لي خليتي فداركوم اه اماما اوا عافا بنيتي بلا ماتشدي زكير وتلبسي معيق لا اماما انا اصلا عاجبني هاد اللبس دخل ياسين لبيتو حل البلاكار تصدم لقاه كولو جلالب و فوقيات و الصبابط غبرو ولاو بلاغي الكومبليات و القوامج الزاز كلشي بلاصتهم جلالب و فوقيات هههه
سلمى طلعات كاتجري مالك اراجلي لعزيز ياك لباس لا والو باس فين حوايجي 
بلاتي نشوف ليك هاهوما حوايجك نسيت جاباضورات بلاصت بيجامات نعاس مابقليش ليا لوقت نستفهوم راهوم باقي فلباليزة شدها من شعرها فيناهوما حوايجي 
حرقتهوم ومشات كاتجري هبطات لتحت وبقات لاصقا فالحاجة وهيا كاترعد من الخوف سلمى سلمى طلعي دااباا  طلعي ابنتي شوفي راجلك اش بغا ماما واخا طلعي معايا راه خايفا منوعلاش تخافي درتي شيحاجة تاني لا غير حيت كاليا نعيط ليه اوصلني و انا جيت فطاكسي
ماتخافيش ماغايتعصبش على حاجا تافها بحال هادي اوا يالاهي  معايا عافاكي اماما 
طلعو بجوج سبقات سلمى كي دخلات بدا ياسين كايغوت اديك البرهوشة واش بيتي تخرجي ليا لعقل راه تانشد عليك راسي غا بزز شي نهار غانقتلك بانت ليه لحاجة و سكت كالت ليه اولدي لبنت مسكينة مادارت والو بلا ماتعصب نعل الشيطان 
اعود بالله من الشيطان الرجيم ولله اماما هاد البرهوشة لي بلاني بيها بابا غاتصطيني 
نزل اوليدي نتعشاو و نعل الشيطان تعشاو طلعو نعسات سلمى قبل منو دخل لقاها ناعسا فالارض فاق لفجر بقا تايفيقها و مابغات تفيق تاعيا خواعليها كاس د الما نوضي صلي لفجر اوووفف ناضت صلات رجعات نعسات و صباح مشات لمدراستها دازو ليام نهار على نهار سلمى كاتعلق بالحجاب ديالها وكاتزيد تعلق بالحاج و الحاجة عاشت حياتها وسطهم براحة واخا حياة ياسين روبلاتها ولكن ماكايكون عندو مايدير ليها ديما مسلكا راسها كولا نهار تايفيقها لفجر تا ولفات تفيق تصلي ولات تاتفيق قبل منو و قررات تنتاقم منو داك كاس دلما ليخوا عليها نعسات تال ٣ دليل فاقت توضات صلات قيام الليل وبقات تاتتفيق فياسين فيق فيق اياسين تصلي فيييق راه تلاته هادي مازال لحال خليني نعس لا نوض تصلي القيام نوض راه التلت الاخير من اليل هادا نوووض 
سيري بعدي مني خليني نعس ورجع نعس خوااات عيه كاس د الما لا خاصك تنوض باش تصلي القيام و تدعي الله اهنيك مني
ناض ياسين و هوا معصب شدها من كتفها ولاحها فوق الناموسية و شنق عليها وكاليها شي نهار نقتلك و ندخل عليك جهنام هيا تخنقات وبدات تاتركل طلقها وناض كالت ليه نتا حيوان كاتعرف غا تضرب و تفرض الرأي ديالك ماكاتعرفش تهضر وتفاهم ربي بتالاني بيك و الله غايغلبني عليك  اولا عرفتي شنو ههههه انا طاحت فبالي واحد الفكرة ههههه وبدات تاضحك انا غانصدم ماما فيك وغمزات ليه حيت ماما ضروري شي نهار تسولني وتبغيني ندير معاك وليدات ههههههه وبدات تاتزيد فالضحك بكل سخرية وانا غانخليك تهان كتر من ماهنتيني الف مررره والله اديك البرهوشة حتى نصفيها ليك الى تجرأتي وطعنتيني فرجولة دياللي تعصب ياسين وصرفقها كاليها علاش هاد الحقد كولو ياك نتي لي جيتي تاترغبي فيا نتزوج بيك ولا مصدقتش ليك كيف كان يسحابليك نتوما كولكوم بحال بحال تابعين غا لفلوس و الفوحان على بعضياتكوم نتي غاتعيشي معايا اسوء ايام حياتك و اول مانلقى الفرصة باش نتهنا منك ماغانترددش كون كانت عندك كرامة كاع ماترغبيني نتزوج بيك كون راك باقا فداركوم اولا داركوم طلعتي ليهوم فالراس و لصقوك ليا هضرت ياسين كاتجي على سلمى بحال الماس كايدبحو فيها جرحها بزااف خصوصا انه فكرها فسباب زواجها كان ياسين تايغوت عليها وهيا مخرجا فيه عينيها وكلها تحدي و سخرية تا كال ديك الهضرة لي خلات ملامح سلمى تبدل من تحدي الى حزن و الم وضعف بداو دموع كايطيحو ليها حطات يدها على فمها و مشات كاتجري دخلات لدوش و سدات عليها ياسين بقا مصدوم من ردة الفعل ديالها مامولفش فيها لبكا بقات فيه ماكرهش امشي يكوليها سمحي ليا ولكين فنضروا حت امرا مكتستاهل هاد الكلمة وزيدن هيا ليجبداتو واخا هكاك عرفها برهوشة ولكين كان متيقن انها مايمكنش دير داكشي ليكالت ليه واخا ماحاملهاش كان شعور غريب كايربطها بيه وكايجعلو يتيق فيها رغم كل شئ

يتبع.....
شاركي على غوغل بلاس